أخبار الأكاديمية
 
مؤتمر البحث الثالث: قضايا ومستجدات في التعلم والتعليم وتأهيل المعلمين"
عقد يوم الأربعاء 6.5.2015 مؤتمر في أكاديمية القاسمي تحت عنوان "مؤتمر البحث الثالث: قضايا ومستجدات في التعلم والتعليم وتأهيل المعلمين". افتتح المؤتمر د. ياسين كتاني – نائب رئيس الأكاديمية والعميد الأكاديمي ممثلا عن رئيس الأكاديمية بروفيسور بشار سعد ومتحدثا عن نفسه، حيث رحب بالحضور وتحدث عن أهمية مؤتمر البحث العلمي الذي يعالج قضايا ومستجدات في التعلم والتعليم وتأهيل المعلمين، وأكد نائب رئيس الأكاديمية حيوية وضرورة قيام المحاضرين بالبحث العلمي على أنواعه. تلاه د. وجيه ضاهر– رئيس مركز البحث التربوي حيث تحدث في كلمته عن نشاطات مركز الأبحاث من مبادرات تربوية وأبحاث علمية واشتراك في مؤتمرات عالمية ومحلية، ووصف دعم المركز للمحاضرين في نشاطهم الأكاديمي، وأكد أهمية وجود المحاضرين في المواقع الإلكترونية الاجتماعية الأكاديمية. وقام في نهاية كلمته بشكر كل من ساهم في إعداد وتنظيم هذا المؤتمر والمشاركين والحضور.
بعد ذلك قام الأستاذ وليد أبو أحمد بإعطاء محاضرة بعنوان "النشر في المجلات العالمية وعامل التأثير"، حيث وصف فيها ماهيّة عامل التأثير وإمكانيات النشر العلمي من خلال مجلات ذات عامل تأثير ومجلات أخرى. وتلته أ.د. خولة أبو بكر التي أعطت محاضرة بعنوان "التأهيل النفسي، العاطفي والاجتماعي لطلاب كليات تأهيل المعلمين". شملت المحاضرة اقتراحات لبرامج لتأهيل المعلمين تأهيلاً نفسيًا اجتماعيًا وعرض تجارب سابقة في هذا المجال.
تخلل المؤتمر أربع جلسات متوازية، تحدث فيها عن أبحاثهم محاضرو الأكاديمية ومحاضرون ضيوف وبعض خريجي الماجستير، ومن ثم أعقبها أربع جلسات متوازية أخرى بمشاركين جدد. من الجدير ذكره أن المؤتمر ساهم في إعطاء فرصة ومنصة لباحثي الأكاديمية وباحثين معروفين من خارج الأكاديمية لعرض أبحاثهم التربوية الجديدة.