أخبار الأكاديمية
 
مركز القاسمي للبحوث العلمية يحقّق مساهمة بحثية جديدة
في مساهمة بحثية جديدة وبتعاون مشترك بين باحثين من مركز القاسمي للبحوث العلمية (البروفيسور أنور ريّان والبروفيسور محمد زيدان والدكتور محمود مصالحه والأستاذ بشير أبو فرخ) وكلية الطب بجامعة فيلنيوس بليتوانيا وجمعية الجليل للبحوث العلمية والصحة وكلية الصيدلة بجامعة القدس - أبو ديس؛ تمّ فحص تأثير المركب Ethyl Gallate المستخلص من بذور العنب الأحمر والفستق الطبي على إعاقة التكدس المعقد للبكتيريا Streptococcus mutans وإعاقة إنتاج الحموضة التي تساهم في نخور الأسنان، كما تمّ إجراء تحليل كمّي للتغير النسبي في التعبير الجيني (Relative gene expression quantification) لعدة جينات أساسية مساهمة لعمليات تكوّن التكدّس البكتيري وتغلغل البكتيريا ونخور الأسنان.
يعتبر هذا البحث الرائد استمرارية لبحث سابق قامت به مجموعة الباحثين المذكورة أعلاه والذي نشر في شهر يونيو 2017 في مجلة Molecular Medicine Reports، حيث أظهرت نتائج البحث الذي أجري على مدار عام ونصف أن لـ Ethyl Gallate فعاليّة ناجعة في إعاقة 91% من تطوّر التكدّس المعقّد وذلك من خلال استخدام تقنية المجهر البؤري للتحديد الكمّي لسُمك وخشونة سطح (surface thickness and roughness) التكدس البكتيري، و95% في إعاقة إنتاج الحموضة (درجة الحامضية PH) الضرورية لتغلغل البكتيريا في السطح الصلب. كذلك ولأول مرّة تمّ فحص التغيير في التعبير الجيني لستة جينات بواسطة استخدام تقنية متطورة لتفاعل البلمرة المتسلسل بإضافة مادة مفلورة (, SYBR Green Quantitative Polymerase Chain Reaction, qPCR) لقياس كمّي نسبي لجزيئات RNA المشفرة من الجينات المفحوصة. وقد أظهرت نتائج هذا البحث بشكل ملحوظ وبارز أنه يمكن استخدام Ethyl Gallate كمادة طبيعية نباتية فعّالة وناجعة لمنع التكدس البكتيري وتسوّس الأسنان من خلال دمجها بمحاليل شطف الفم. الجدير بالذكر أنّه تمّ نشر هذا البحث في المجلة العلمية الرائدة Molecules ذات عامل التأثير 3.09Impact Factor:.
لتفاصيل إضافية مرفق المقال



ملفات: