أخبار الأكاديمية
 
فضيلة الشيخ عبد الرؤوف القواسمي يُشارك في افتتاح متحف تراث باقة الغربية في أكاديمية القاسمي
تم يوم السبت 8.06.2013 في أكاديمية القاسمي افتتاح "متحف تراث باقة الغربية المحلي" بشكل رسمي، والذي جاء ضمن فعاليات ونشاطات "مؤتمر الأجيال الفاضلة الأول - البيئة والأنسان". يأتي المؤتمر والمتحف كثمرة للتعاون المشترك بين دائرة العلاقات العامّة في أكاديمية القاسمي وبلدية باقة الغربية. ضم المتحف المئات من الوثائق، الآليات، المعدات والملابس القديمة، التي رافقت الأجداد حياة الأجداد، بالإضافة الى معرض ضخم وكبير للصور الشخصية والخرائط القديمة، والتي جُمعت من قبل جهات مختلفة، وركّزها كل من الشيخ جميل قعدان والأستاذ شريف مصاروة من مركز بدايات في أكاديمية القاسمي. هذا وشارك في فعاليات الافتتاح المئات من أهالي باقة الغربية والمنطقة، حيث تنقّلوا بين معروضات المتحف الرائع، ليعبّروا عن حنينهم للماضي.
ومن ثم انتقل الحضور الى قاعة المؤتمرات ليشاركوا بفعاليات "مؤتمر الأجيال الفاضلة الأول - البيئة والأنسان"، والذي عرفه الإعلامي أحمد أبو طعمة، حيث افتتح المؤتمر بقراءة آيات من الذكر الحكيم تلاها الأستاذ احمد يونس، ثم تعاقبت الكلمات التي قدّمها كل من فضيلة الشيخ عبد الرؤوف القواسمي رئيس مجلس الأمناء ود. خالد محمود عميد الدراسات الاسلامية في أكاديمية القاسمي، ورئيس بلدية باقة الغربية، المحامي مرسي أبو مخ وغيرهم.
تخللت الامسية عرض أفلام قصيرة حول تاريخ باقة الغربية وعرض مجموعة من الفقرات التراثية الفنية المختلفة والتي قام بها تلاميذ من مدارس مختلفة في باقة الغربية. واختتم المؤتمر بتكريم المشتركين أعضاء لجنة الإصلاح المحلية، وتوزيع الشهادات على المشاركين بدورة الإصلاح.